القائمة الجديدة المعنية بالحجر الصحي

القائمة الجديدة المعنية بالحجر الصحي

قرر الوزير الأول عبد العزيز جراد، تجديد قائمة الولايات الـمعنية بتدابير الحجر الجزئي المنزلي من 11 إلى 20 ولاية في إطار مكافحة وباء كوفيد- 19 ، بحسب ما أفاد به، بيان لمصالح الوزير الأول.

و بحسب المصدر ذاته، و عقب المشاورات مع اللجنة العلمية لـمتابعة تطور فيروس كورونا، قرر الوزير الأول، عبد العزيز جراد، في إطار متطلبات تسيير الأزمة الصحية، اتخاذ التدابير الآتية:

1- تكييف الحجر الصحي الجزئي الـمنزلي من الساعة الحادية عشرة مساء (23:00سا) إلى غاية الساعة الخامسة صباحا (5:00سا) بدلا من الساعة السادسة صباحا (6:00سا) للولايات الـمعنية بهذا الإجراء.
2- تجديد قائمة الولايات الـمعنية بتدابير الحجر الجزئي الـمنزلي من 11 إلى 20 ولاية، حسب تطور الوضع الصحي، حيث يتم تجديد الحجر الجزئي الـمنزلي لمدة خمسة عشر (15) يوما ابتداء من تاريخ 31 أكتوبر 2020 ، من الساعة الحادية عشرة مساء (23:00سا) إلى غاية الساعة الخامسة صباحا (5:00سا) من اليوم الـموالي لإحدى عشرة (11) ولاية، وهي: باتنة، بجاية، البليدة، تلمسان، تيزي وزو، الجزائر، جيجل، سطيف، عنابة، قسنطينة ووهران.

3/ تطبيق تدابير الحجر الجزئي المنزلي لمدة خمسة عشر (15) يوما ابـتداء من تاريخ 31 أكتوبر 2020 من الساعة الحادية عشرة مساء (23:00سا) إلى غاية الساعة الخامسة صباحا (5:00سا) من اليوم الـموالي، على الولايات التسع (09) التي تدهور فيها الوضع الصحي، وهي: البويرة، بومرداس، الـمسيلة، ورقلة، الـمدية، برج بوعريريج، تبسة، تيارت وبسكرة.
غير أنه يمكن للولاة، وبعد موافقة السلطات الـمختصة، اتخاذ كل التدابير التي تقتضيها الوضعية الصحية لكل ولاية، لاسيما إقرار أو تعديل أو ضبط حجر جزئي أو كلي يستهدف بلدية، أو مكانا، أو حيا أو أكثر، تشهد بؤرا للعدوى.

4- الإبقاء على إجراءات حظر جميع أنواع تجمعات الأشخاص و العائلات، كالأعراس والختان، وغيرها من الـمناسبات».
وعلى هذا الصعيد، تذكر الحكومة أن احتمال اللجوء إلى تدابير أخرى للحجر الـمنزلي الكلي أو الجزئي و/ أو إلى فرض قيود على الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية يعتمد على مدى وعي المواطنين و إلتزامهم بالإجراءات الوقائية.

من جهتها، تُجدد الحكومة توصياتها بضرورة التحلي بالحيطة و الحذر وتدعو المواطنين مرة أخرى إلى الصرامة في تطبيق كافة تدابير الحماية والتباعد الجسدي و تطبيق البروتوكول الصحي للقضاء على هذا الوباء».

الجزائر 360