غضب في حملة بايدن لمنع حملته على الفيسبوك

غضب في حملة بايدن لمنع حملته على الفيسبوك

أعربت اليوم حملة المرشح الديمقراطي الأمريكي جو بايدن عن غضبها، بسبب منع الآلاف من الإعلانات الدعائية لها على موقع الفيسبوك بشكل خاطئ.

و بحسب ما تداوله موقع بي بي سي نيوز، فبعد احتجاج مسؤول الدعاية الرقمية في حملة بايدن على الوضع، أعرب فيسبوك عن اعتذاره مُرجعاً السبب الى خطأ تقني، و أضاف الموقع في بيان: “لقدد حددنا عددا من المُشكلات التي طالت دعاية الحملتين”.

هذا و يُعتبر فيسبوك موقعاً مُثيراً للجدل في تعامله مع الدعاية السياسة بسبب عدم التدقيق في منشورات السياسيين. و عليه فقد قررت المنصة منع بث الإعلانات السياسية الجديدة خلال الأسبوع الأخير قبل التصويت، لكنها لاحقاً قالت ستمنع فقط الإعلانات التي تُعلن فوز أي من المُرشحين بعد انتهاء التصويت و أيضاً ستُمنع الدعاية السياسية مُباشرة بعد إغلاق صناديق التصويت.

الجزائر 360